كيف تكون وجبة العشاء للحفاظ على الوزن المثالي

1

يتوقف زيادة أو نقص وزن الجسم بشكل كبيرعلى نوعية الطعام الذي يقدم للمعدة ووقت تقديم الطعام. وبغض النظر عن ما إذا كان هدفك هو فقدان الوزن أو إدارته، فأنت بحاجة إلى مراقبة وجبات الطعام بعناية. بالنسبة لوجبة العشاء، فكلما تناولتها مبكراً كلما كان ذلك أفضل، اذ يحتاج الجسم وقتاً كافياً لهضم الطعام بشكل صحيح وانت في حالة نشاط واستيقاظ. أما إذا كنت من هؤلاء الأشخاص الذين يتناولون طعامهم ويذهبون للنوم مباشرة، فلابد ان تعلمي أن النوم مباشرة بعد تناول الطعام من شأنه أن يبقى الطعام في الجسم طوال الليل دون أن يتم هضمه بشكل صحيح، أو يمكن أن يبقى لمدة طويلة جدا في الجسم كفضلات غير مهضومة.

كشفت دراسة أجرتها جامعة نورث وسترن أن تناول الطعام في أوقات غير منتظمة – كتناول الطعام في منتصف الليل يؤدي إلى زيادة الوزن.

وقت تناول وجبة العشاء

يجب أن تحتوي وجبة العشاء على ما لا يزيد عن 20 أو25 في المائة من مجموع السعرات الحرارية المخصصة لليوم الواحد. على سبيل المثال، إذا كنتي تتبعين نظاماً غذائياً تبلغ حجم سعراته الحرارية 1500 سعر حراري، فيجب أن تتناولي ما بين 300 إلى 375 سعر حراري في وجبة العشاء.

ركزي على الأحجام الصغيرة

إذا تأخر العشاء، تأكدي من أن الوجبة تحتوي على نسبة قلويات أكبر، فمن المعروف أن الأطعمة القلوية تعتبر أسهل في عملية الهضم.

تجنبي تناول وجبات تحتوي على اللحم أو القمح أو منتجات الألبان قبل الذهاب إلى الفراش بساعتين، حيث أن هذه الأطعمة الحمضية أكثر صعوبة في الهضم.

تناولي وجبة العشاء مبكراً في المساء قدر الإمكان، وتأكدي أن وجبة العشاء تحتوي على كمية قليلة من النشويات.

تأكدي من احتواء إحدى وجبات الطعام اليومية على منتجات القمح مثل المعكرونة والخبز.

اكثري من استهلاك الخضروات ذات اللون الأخضر الداكن.

التقليل من القمح

القمح ليس أكثر الأغذية سهولة في عملية الهضم ومن الآن يجب أن تكيفي نفسك على تناول كميات أقل منه، والاستعاضة عنه بتناول الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة . إبدئي في التخلص التدريجي من القمح في الوجبات المسائية وجربي استبداله بالأرز البري والدخن والعدس والشعير، التي تحتوي على الكثير من الألياف التي يحتاجها الجسم لصيانة وإصلاح نفسه. كما يمكنك أيضا شراء المعكرونة والخبز الخاليين من القمح .

تناولي الخضروات المفيدة لك

جميع الخضروات مثل البروكلي والسبانخ والقرع واللفت والهليون لديها خصائص مضادة للأكسدة، وكذلك ايضا الفلفل الأحمر والجزر، وكما هو معلوم فالمواد المضادة للأكسدة هي خط الدفاع الأول ضد الشيخوخة وأمراض القلب والسرطان، والآثار الضارة للإجهاد، وهي تقوم أيضاً بمعادلة الجذور الحرة، والمواد غير المستقرة التي تحدث في الجسم كناتج ثانوي للأكسدة، والتي يمكن أن تسبب أضراراً بأغشية الخلايا.

الحجم مهم

يحتاج الجسم إلى المزيد من الطاقة خلال اليوم، خاصة عندما تكوني في حالة نشاط ويحتاج الى طاقة أقل أثناء الليل عندما تكوني نائمة. غيري حجم وجبات الطعام وفقاً للآتي: اجعلى وجبة الإفطار والغذاء أكبر الوجبات وأكثرها دسامة، واجعلي وجبتك المسائية بسيطة وأكثر قلوية. يفضل أن تحتوي الوجبة على البروتين والخضروات والقليل من الكربوهيدرات . يمكنك تحسين نكهة الطعام عن طريق استخدام الأعشاب الطازجة والتوابل بدلا من الطبخ بالدهون والزيت. تذكري أن دهون الأسماك جيدة بالنسبة لك لأنها تحتوي على السيلينيوم، وهو عنصر مضاد للأكسدة، يساعد في التحكم بمستويات الكولسترول، وربما يساعد أيضا في الوقاية من السرطان.

اقتراحات صحية لوجبة العشاء

سمك مشوي أو مطهي على البخار، يفضل السمك الدهني الغني بالأحماض الدهنية أوميجا3: جرب التروات والسلمون والتونة والماكريل.

الخضروات الموسمية: تناوليها مطهيه على البخار أو محمصة أو بدون طهي.

الخضروات- جربي الماشروم أو الكوسا أو الهليون بدون قشدة أو جبن.

الخضار المقلي: يمكن إضافة البسلة السكرية والفاصوليا والجزر والبصل والفلفل إلى صدور. الدجاج: استخدمي كمية قليلة من الزيت وقومي بطهيه بسرعة لتحصلي على خضار مقرمش.

الفاصوليا والعدس: جربي حساء الفاصوليا.

الحلوى المثلجة والزبادي – خيارات حلوى قليلة الدسم.

الفاكهة- جربي سلطة الفاكهة الطازجة والكمثرى المسلوقة والتفاح المشوي كبديل للحلويات التي تصنع من الكثير من السكر والقشدة.

شارك هذا الموضوع

تعليق واحد

  1. mohamed.mohamed.elmahde بتاريخ

    وفي السنة النبوية الكريمة مقولة مشهورة للنبي صل الله عليه وسلم (((( العشاء قبل العشاء ))) يعني وجبة العشاء من السنة ايضا ان تكون مبكرة قبل صلاة العشاء وصدق رسول االه صل الله عليه وسلم

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :