أسباب حكة الفرج وطرق علاجها

3

الحكة الفرجية (Pruritus Vulvae) هو مصطلح يطلق على الحكة التي تصيب منطقة الأعضاء التناسلية. ينبغي التمييز بين هذا المصطلح ومصطلح “التهاب الأعضاء الأنثوية” (Vulvodynia)، المتعلق بأعراض الحرقان والألم المزمن في الفرج.

الحكة الفرجية شائعة جدا ويمكن أن تؤدي لعدم الراحة والمعاناة الشديدة. النساء اللواتي يعانين من هذه الحالة عادة ما تستمر معهن لسنوات عديدة ويبحثن عن العلاج المؤقت على الأقل، الذي من شأنه التخفيف عليهن قليلاً.

أسباب حكة المهبل للبنات
تحدث هذه الحالة نتيجة العوامل والظروف المختلفة، ويأتي ذلك على النحو الآتي:

  • التعرض للمواد الكيميائية المهيجة للأعضاء التناسلية بما في ذلك رغوة الاستحمام أو الشامبو أو الصابون.
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، حيث أن ذلك يزيد من احتمالية حدوث التهابات ويعود ذلك إلى أن بطانة الأعضاء التناسلية تكون حساسة ورقيقة جداً لديهن قبل سن البلوغ.
  • الإصابة بالالتهاب وبخاصة عدوى الخميرة المهبلية.
  • يكون السبب وراء ذلك هو الدبوسيات وهو عبارة عن عدوى طفيلية تصيب الأطفال الصغار.

علاج حكة المهبل للبنات
إن حدوث هذه الحالة لدى الفتيات يتطلب تحديد السبب الذي أدى إلى حدوث ذلك حيث يكون العلاج بناءً على السبب والشدة حيث أن بعض الحالات يمكن علاجها منزلياً أما الحالات الأخرى فهي تتطلب زيارة الطبيب لتحديد الإجراء المناسب، ويأتي العلاج على النحو الآتي:

إجراء حمام الماء الدافئ مع بايكربونات الصوديوم (صودا الخبز)
يتم إضافة كمية مناسبة من صودا الخبز إلى الماء الدافئ وذلك في مغطس الحمام أو في إناء ومن ثم الجلوس فيه مع فتح الساقين لمدة لا تقل عن عشرين دقيقة.
فيما يخص الكمية المناسبة من صودا الخبز فهي تبلغ أربع ملاعق لكل مرة يملئ بها مغطس الحمام بالماء الدافئ.
ينصح بتكرار ذلك عدة مرات في اليوم الواحد وذلك لمدة يومين ويفضل كل أربع ساعات، وبعد اختفاء الأعراض ينصح بشطف الأعضاء التناسلية يومياً باستخدام الماء الدافئ فقط دون منظفات أو صابون.
ينصح بعدم استعمال أي نوع من أنواع الصابون خلال مدة الاستخدام المذكورة سابقاً.

استخدام كريمات معينة
تتطلب الإصابة بهذه الحالة استخدام كريم الهيدروكورتيزون بتركيز (1%) في العديد من الحالات.
فيما يخص طريقة الاستخدام فإنه يتم دهن الأعضاء التناسلية باستخدام كريم الهيدروكورتيزون وذلك بعد إجراء الحمام الفاتر.

استخدام الأدوية
يقوم الطبيب في بعض الحالات بوصف الأدوية المضادة للبكتيريا والفطريات لإيقاف تلك الحكة.
يجب عدم استخدام المضادات الحيوية ومضادات البكتيريا إذا لم يقم الطبيب بوصفها.

3 تعليقات

  1. سارة بتاريخ

    هل بيكاربونات الصودا هي خميرة الخبز و هل الثوم جيد لعلاج هدا الداء؟؟؟

اترك رد