الفوائد الغذائية المذهلة للحليب

0

الحليب هو الغذاء الأغنى بالعناصر التي يحتاجها الجسم. ذكرت العديد من الدراسات العلمية أهمية تناول كوب يومي من الحليب للحصول على جسم صحي.

يتميز الحليب باعتباره مصدرًا رأيسيًا لفيتامينات “أ” و “ب 12” و “ب 6” و “د”. يشتهر باحتوائه على عنصر الكالسيوم المفيد لصحة العظام و الأسنان لأنه يقوي طبقة المينا الحامية. الحليب غني بالبيوتين و البروتين المفيدان لصحة البشرة و الشعر. يقلل الحليب من المشكلات النفسية لتعزيزه إفرازات الجسم من هرمون السعادة. الحليب القليل و الخالي الدسم لا يزيد الوزن إلا عند الإفراط في تناوله. يحتوي الحليب على 88% من المياه و 5 % سكر الاكتوز و 3 % دهون و يمد المرأة الحامل ما يكفي جسمها من كالسيوم خلال فترة الحمل لنمو الجنين بصحة أفضل.

الحليب و الجهاز الهضمي

أثبتت دراسة علمية أجريت بجامعة شيكاجو أن الحليب يحافظ على صحة الجهاز الهضمي بالجسم. كشفت الدراسة عن مقاومة الفيتامين أ المتوفرة في الحليب للمشكلات الصحية التي يواجهها الجهاز الهضمي. الفيتامين د يعالج حالات قرحة المعدة نظرًا لتشجيعه على نمو خلايا جديدة. يقلل الحليب من أعراض الحموضة الناتجة عن زيادة إفرازات المعدة للأحماض الهاضمة. أكدت الدراسة أن الحليب يقلل فرص التهابات الأمعاء و القولون. ربطت الدراسة بين تأثير الحليب و منتجاته على صحة الجهاز الهضمي و كشفت عن دور الزبادي في تنظيم عملية الهضم و تحسين وظائف المعدة لاحتوائه على بكتريا البروبيوتيك المفيدة. نصح البروفيسور ريوتشي ناجاتومي المشارك في الدراسة بأهمية تناول كوب يومي من الحليب لتوفير الراحة للجهاز الهضمي.

خسارة الوزن

أثبتت دراسة علمية حديثة أن تناول كوب من الحليب قبل وجبة الغداء بنصف ساعة يساعد على تقليل كمية الأكل بحوال 150 سعر حراري. أظهرت الدراسة أن الأشخاص التي تتناول 3 أكواب من الحليب يوميًا يستمتعون بوزن أقل 7 كيلو جرام عن الآخرين. يحتوي الحليب على كمية كبيرة من الكالسيوم الذي يعمل على وقت الهرمونات المسؤولة عن إنتاج الخلايا الدهنية بالجسم. أظهرت الدراسة أن الحليب غني بحمض اللينولييك الذي يسرع من عملية الأيض ويطرد الدهون خارج الجسم. هذا المشروب يعزز من الشعور بالشبع و يمد الجسم بالطاقة الكافية للقيام بالأنشطة الذهنية و الحركية عند تناول كوب منه على وجبة الفطور. ينصح خبراء التغذية بتناول الحليب قليل أو خالي الدسم لخسارة الوزن بنجاح.

حماية الأسنان و العظام

لا تقتصر حاجة الإنسان على تناول الأطفال للحليب فقط بل يحتاجه الكبار أيضًا للحفاظ على أسنان و عظام صحية. يعتبر الحليب مصدرًا رئيسيًا لعنصر الكالسيوم الضروري لصحة الجسم. يرشح خبراء العناية بالأسنان بأهمية تناول كوب يومي من الحليب للاستمتاع بأسنان صحية و قوية لأنه غني بالكالسيوم و الفسفور و البروتين و المغنسيوم و فيتامين د، كلها عناصر ضرورية للحصول على أسنان قوية و ابتسامة جميلة. يوفر الكازين، و هو بروتين الحليب الرئيسي، طبقة عازلة تحمي مينا الأسنان من التآكل. ينصح أطباء العظام بضرورة الحفاظ على شرب كوب يومي من الحليب لتجنب الإصابة بهشاشة العظام مع تقدم العمر.

شارك هذا الموضوع

اترك رد