فوائد مذهلة للإكثار من تقبيل الزوج

0

يتمتع الجميع بتلك اللحظة التي يقوم بتقبيل زوجته فيها . وبالرغم من كون التقبيل أحد التعبيرات الأكثر شيوعاً عن الحب بين الزوجين إلا أن هناك مجموعة من الأسباب تدفعك تدفعك لتقبيل زوجك كل يوم. نساعدك في إلقاء نظرة عن فوائد تقبيل زوجتك كثيراً وتأثير ذلك علي علاقاتكم الزوجية والفوائد الصحية أيضاً لهذا السلوك .

فقد ذكرت إحدي الدراسات ان الرجال الذين يقبلون زوجاتهم قبل الذهاب إلي العمل يعيشوا فترة أطول ولديهم عدد أقل من حوادث السيارات وكسب دخل أعلي من أولئك الرجال الذين لا يفعلون ذلك . فتقبيل زوجتك كثيراً أمر يتجاوز التعبير عن الحب لأنه يجلب العديد من الفوائد للزوجين .

أسباب تدفعك لتقبيل زوجك كثيراً

خلق المزيد من الثقة بينكم :

بمجرد إعطاء زوجتك قُبلة عند الخروج للعمل والعودة منه تجعل زوجتك تتذكرك طوال اليوم وتتأكد من انك تحبها كثيراً. وذلك، لأن الكثير من الزيجات تمر سنوات بدون التعبير عن المودة بينهم، وغالباً ما يؤدي ذلك إلي الطلاق في النهاية أو علاقة زوجية غير سعيدة . لا تدع هذا يحدث، التقبيل الصادق لزوجتك هو تعبير بسيط عن الحب الذي يمكن أن ينقذ زواجكم .

تحسين الإتصال بينكم :

يمكن أن يفتح التقبيل مجال إتصال بينكم للتخلص من التواتر في الحديث وطريقة التواصل في علاقاتكم . إذا علم شريك حياتك بأنك سعيد فأنت تريد أن تري بأنه سوف يأتي لك بعد يوم طويل والرغبة في التحدث وقضاء بعض الوقت معاُ معاً بعد يوم عمل طويل والتحدث عن الأمور الحميمية بينكم .

التأكد من أن حبك يكبر :

التقبيل كل يوم يجعل زوجتك تتنفس الصعداء، وتملء حياتها بالفرح والسعادة وتشعر بالمزيد من الحب الصادر منك إتجاها وأن حبكما يكبر كل يوم .

تجعلها متحمسه لبدء يومها بسعادة :

عندما تقوم بتقبيل زوجتك كل يوم قبل الذهاب للعمل يعود ذلك بالفائدة علي الزوج والزوجة فهو يترك شعور بالحماس والسعادة . حتي أنك تتمكن من مواجهة التحديات والمشاكل المالية التي يمكن أن تواجها في العمل . فالعطاء الصادق مثل القُبلة يمكن أن تغير وجهة نظرك لليوم بالكامل .

التعبير عن الحب :

التقبيل أحد طرق التعبير عن الحب بين الزوجين وبذلك، يساعدهم في الشعور بالسعادة عندما تظهر لزوجتك مدي حبك لها كل يوم وينعكس ذلك أيضاً علي العلاقة الزوجية والتصرفات اليومية .

تحسين صحتك :

يمتلك التقبيل الكثير من الفوائد الصحية منها تحسين صحة القلب، يجعل جسمك ينتج الأدرنالين الذي يجعل القلب يضخ المزيد من الدم في الجسم . وتشير الدراسات العلمية أن التقبيل المتكرر للزوجة يساعد في إستقرار نشاط القلب والأوعية الدموية، وخفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول أيضاً وبالتالي مساعد الجسم في محاربة المرض .

يعزز الترابط بين الزوجين :

تقبيل زوجتك كثيراً يعزز الألفة بينكم وفقاُ لما ذكره فجر مالسير أستاذ علم الأحياء .لأنه أثناء التقبيل يتم إنتاج هرمون الأوكسيتوسين وهو ما يسمي ” بهرمون الحب ” ويسبب عند النساء خصوصاً شعور بزيادة الدعم والسند .

يعزز الإثارة الجنسية :

بالطبع تعرفت من قبل أن العلاقة الحميمية تساعد في تعزيز صحة القلب وزيادة إحترام الذات وليس هناك وسيلة أفضل لتمهيد بدأ العلاقة الحميمية من التقبيل. ويشير كارول كينج المتخصص في علم العلاقة الحميمية أن التقبيل نوع قوي من المداعبة ويساعد كلا الشركين في زيادة فرص الحصول علي علاقة حميمية أكثر متعة .

تقليل الشعور بالألم :

يقوم التقبيل بإنتاج هرمونات تقلل الشعور بالألم وقد وجدت أنه يساعد في تقليل ألم الظهر والساقين وكذلك تقليل ألام تقلصات الطمث وإلتهاب المفاصل حتي أن بعض الدراسات وجدت أنه يساعد في تخفيف الصداع النصفي.

مقاومة ظهور فجوات في الأسنان :

أثناء التقبيل يزيد إنتاج الفم للعاب وهذا يساعد علي غسل البلاك الموجود علي الأسنان والتي قد تؤدي إلي تسوس الأسنان. ويمكن أن أيضاً أن يقتل البكتريا المسببة لتسوس الأسنان والتي في بعض الحالات تنتقل عن طريق التقبيل. خصوصاً مع عادات العناية بالفم السيئة حتي أن البكتريا المسببة للتسوس يمكن أن تنتقل من الأم إلي الطفل .

محاربة المرض :

قد يبدو هذا التأثير غير متوقع بالنسبة لك لأنك تعتقد بأن التقبيل وسيلة لنقل الفيروسات . ولكن ذكر بحث في المجلة الفرضيات الطبية تشير إلي أن النساء تتراكم لديهم خلايا مناعة ضد الفيروسات المختلفة من خلال التقبيل . وجدت دراسة أخري أجريت في جامعة ويلكس أن المشاركين في الدراسة الذين مارسوا العلاقة الحميمية مرة أو مرتين في الإسبوع كان لديهم زيادة في مستوي الأجسام المضادة وساعدهم في مكافحة العدوي خلال موسم البرد .

شكل من أشكال ممارسة التمارين الرياضية :

يساعد التقبيل في حرق السعرات الحرارية وتقوية العضلات تماماً مثل ممارسة التمارين الرياضية لأنها تحافظ علي مرونة العضلات وتحقيق التوازن .

يجعل الزواج أفضل :

الأمر جدي حقاً، تقبيل الزوجة بشكل متكرر أمر صحي ويؤدي إلي زواج أقوي . حيث يزيد التقبيل من فرص تحسين التوافق النسيجي بين الزوجين. فمن المهم للزوجين تحقيق التوافق في جهاز المناعة معاً لزيادة لهيب الحب بينهم .

زيادة الإسترخاء :

تقول التقارير العلمية أن التقبيل يزيد من مستويات الأوكسيتوسين وهي مادة كيميائية طبيعية مهدئة للجسم وأيضاً يزيد من الأندروفين وبالتالي زيادة شعور الجسم بالسعادة وأيضاً لاحظ الباحثون زيادة الدوبامين والذي يزيد من السعادة .

تقليل ضغط الدم :

يساعدك التقبيل علي تمدد الأوعية الدموية، مما يقلل من خفض ضغط الدم .

تقليل التشنجات والصداع :

كما ذكرنا أعلاه يقوم التقبيل بتمدد الأوعية الدموية وهذا التمدد يساعد في تخفيف الألم وخاصة الصداع أو حتي ألام الطمث .

الإفراج عن هرمونات السعادة :

يطالب التقبيل الدماغ بالإفراج عن هرمونات السعادة من خلال مجموعة من المواد الكيميائية مثل السيروتونين والدوبامين والأوكسيتوسين وهو ليس مهم فقط في زيادة الشعور بالسعادة بل يعزز العلاقة بين الزوجين أيضاً . ووسيلة لتحفيز الدماغ علي زيادة الدافع الجنسي . لأن الشفتين معبأة بالخلايا العصبية الحسية التي تحفزها لمسة شفاه أخري.

بناء علاقة قوية بين الزوجين :

تقول أخصائية الأنثروبولوجيا هيلين فيتشر في وصفها للتقبيل أنه الزوجين يقوموا بإلتقاط الأحاسيس من خلال الشفتين والخدين واللسان والأنف ويوجد من الأعصاب حوال الفم ما يقرب من 12 عصب لإلتقاط المشاعر والأكثر حساسية للأذواق والروائح واللمس . وعند التقبيل يمكنك سماع حقاً ما يخبيه الشخص الأخر من مشاعر لك . فهو بمثابة عميق لكي تعرف من أنت وماذا تريد وماذا يمكن أن تعطي .

التقبيل يحرق السعرات الحرارية :

إعتمدت هذه النتيجة علي تقارير مختلفة الدقيقة الواحدة من التقبيل يمكنها أن تحرق ما يصل من 2- 6 سعرات حرارية أما المعانقة تحرق كمية أكبر من السعرات الحرارية .

يحافظ التقبيل علي عضلات الوجه قوية :

تأكد من تحسين عضلات الجسم بالكامل حتي عضلات الوجه ويساعدك التقبيل في شد عضلات الوجه لأن وفقاً لما ذكره الباحثون فإن الشخص يقوم بإستخدام ما يقرب من 50 عضلة أثناء التقبيل والمعانقة تحافظ علي الخد مشدود وناعم .

شارك هذا الموضوع

اترك رد