كيفية تعقيم البيت بعد المرض؟

0

تُعتبر عملية تنظيف البيت بعد المرض بطريقة صحيحة من الأمور الضرورية التي يجب عدم إهمالها، لا سيما بعد تعرض أفراد الأسرة للأمراض المعدية، ولعلكِ تتساءلين عن الطُرق المثلى لتعقيم المنزل بعد فترة المرض لا سيما المُعدي منه.

في ما يلي أهم ما يجدر بكِ معرفته حول تعقيم البيت بعد المرض:

كيفية تعقيم البيت بعد المرض:

  •  غيّري أغطية المخدّات التي تستخدمين بشكل يومي أثناء المرض وأعقابه لمدة ثلاثة أيام وتجنبي مشاركة هذه المخدّات مع من يحيطون بكِ.
  • تأكدي من ملامسة الريموتات الخاصة بأجهزة التكييف والتبريد والتلفاز وغيرها باستخدام محرمة ورقية أو حائل ما؛ ذلك أنها من أكثر الوسائل التي تنقل العدوى، كما يجدر بكِ مسحها بمحلول الديتول المخفف مرة يومياً بالصباح الباكر.
  • تجنبي التنفس في وجه من يحيطون بكِ، واحرصي على تهوية الغرفة التي تجلسين فيها مراراً خلال اليوم الواحد. تأكدي من إدخال الهواء الجيد وابتعدي عن أماكن الهواء الملوّث.
  • احرصي على تشميس الغرفة جيداً، من خلال إشراع النوافذ والستائر بشكل كامل، للسماح لأشعة الشمس بملامسة الأثاث لا سيما الذي تجلسين عليه وتستخدمينه، ولتجديد الهواء.
  •  تأكدي من كونكِ لا تشاركين المناشف والبياضات مع الآخرين، واحرصي على غسلها بمعزل عن بياضات الآخرين.
  •  استخدمي مستحضرات التعقيم المعروفة وابتعدي عن الأنواع التجارية؛ ذلك أن الأولى تضمن لكِ نتائج مضمونة أكثر. استخدميها لمسح الأرضيات والأسطح ولماء الغسيل وقليل منها لماء تنظيف الأطباق والأواني لا سيما تلك التي استخدمتِ خلال المرض.

اترك رد