ما هو ماء الأكسجيني؟

0

تعريف ماء الأكسجيني:

كيميائياً هو H2O2، وهو عبارة عن مادة كيميائيّة لها استعمالات عديدة موجود بالشّكل السّائل بلون أزرق شاحب وهو قليلاً أكثر لزوجة من الماء، وهو حمض ضعيف.

ونظراً لطبيعته المؤكسدة القويّة يستخدم الماء الأكسجيني كعامل تبييض. البيروكسيدات هي فئة من المركبات الكيميائية حيث يتم ربط ذرتين من الأكسجين مع بعضها البعض عن طريق رابطة تساهمية واحدة.

اكتشاف الماء الأكسجيني:
تمّ اكتشاف الماء الأكسجيني لأول مرّة عام 1818 من قبل Louis Jacques Thénard. وتمّ تحقيق هذا الاكتشاف وذلك بمفاعلة بيروكسيد الباريوم مع حمض النتريك. وكانت عمليّة Thénard لتشكيل الماء الأكسجيني قد استخدمت على نطاق واسع حتى نهاية القرن التاسع العشر.

صنع الماء الأكسجيني:
ينتج الماء الأكسجيني بشكل طبيعي كناتج ثانوي من استقلاب الأكسجين. معظم الكائنات الحيّة لديها أنزيمات بيروكسيدية التي تُحلل كميات صغيرة من بيروكسيد الهيدروجين (الماء الأكسجيني) إلى الماء والأكسجين.

وحيث يمكن إنتاج الماء الأكسجيني بطريقة غير مباشرة وذلك بهدرجة وأكسدة الانتراكوينون Anthraquinone. أمّا الطريقة المباشرة للهدرجة تكون ليس فقط بهدرجة O2 في H2O2 ولكن أيضاً بتحويل H2O2 إلى الماء.

وهناك طريقة جديدة لتحضير الماء الأكسجيني تتضمن معالجة الكربون المدعّم إمّا بالنتريك Nitric أو بحمض الخل Acetic Acid. ومن ثمّ نقوم بالتجفيف، وبعدها يتمّ إضافة البلاديوم والذهب إلى هذه النتائج الدعّمة في حفّاز قابل لإعادة الاستخدام وينتج H2O2 بالحدّ الأدنى من التحوّل إلى H2O (الماء) .

استخدامات الماء الأكسجيني:
يستخدم الماء الأكسجيني بالمقام الأول كمطهر وعامل تبييض، ويستخدم أيضاً لولب الورق وتبييضه. في يومنا هذا أصبح الماء الأكسجيني أكثر شعبية وذلك لأنّه يُنظر إليه كبديل صديق للبيئة لمادة الكلور. وهذه المادة الكيميائيّة مهمّة لإنتاج ثنائي الفينيل متعدد الكلور PCBs الذي يستخدم في أجهزة الكمبيوترات والأدوات الالكترونية الأخرى.

ويستخدم بمثابة مادة أحادية الدفع Monopropellant إلى وقود المحرّكات الصغيرة في الأقمار الاصطناعيّة. وقد تجدون في بيوتكم الماء الأكسجيني في صبغة الشعر، وكمطهّر لتنظيف الجروح، وقد يكون على شكل مخلوط مع صودا الخبز والملح يستعمل كمعجون أسنان.

هل تساءلت يوماً لم يتمّ تخزين الماء الأكسجين في مختبر مدرستك بعبوة لونها مظلم؟
إنّ تعبئة الماء الأكسجيني بعبوات بنيّة اللون ضروريّاً وذلك لضمان محافظته على خواصّه الكيميائيّة. وإذا تمّ تعريض الماء الأكسجيني للتسخين أو لكميّات ضئيلة من المعادن أو أيونات المعدن فإنّه سيتحوّل إلى الماء أو الأوكسجين.

تحتوي العبوات الزجاجية في بعض الأحيان على أيونات قلوية مذابة فيها ولهذا السبب تستخدم العبوات البلاستيكية او الزجاجيّة المطليّة بالشمع عوضاً عنها. إنّ اللون البني للعبوة يحمي من امتصاص الضوء من قِبل المحلول، ويمنع تفاعل الأكسدة والاختزال.

اترك رد