ما هي أسباب الخمول وكثرة النوم

0

اسباب كثرة النوم بعضها مرضية بحيث يكون النوم من الأعراض الجانبية لمرض معين، وبعضها يرتبط بالحالة النفسية، وفي بعض الحالات تتطلب الإصابة بكثرة النوم تدخل علاجي طبي أو تدخل علاجي نفسي لأن هذه الاحالة يمكن أن تؤثر على طبيعية الحياة بشكل كبير.

أسباب كثرة النوم

توجد العديد من الأسباب وراء كثرة النوم أهمها:

  • عوامل وراثية، إذ توجد جينات موروثة تجعل الجسم بحاجة إلى النوم بكثرة.
  • التعرض لاضطرابات نفسية، وفي هذه الحالة لا يُمكن التخلص من مشكلة كثرة النوم إلا من خلال علاج الحالة النفسية.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض الكلى، وأمراض القلب، والكبد.
  • الإصابة بالجفاف.
  • انقطاع التنفس أثناء النوم، وهي حالة تجعل الشخص يستيقظ أكثر من مرة خلال ساعات الليل ولهذا يُصبح بحاجة إلى عدد ساعات أكبر من النوم.
  • الإجهاد والتعب الشديد خلال النهار.
  • تناول أنواع معينة من الأدوية.
  • وجود مشاكل واضطرابات في الغدة الدرقية.
  • الإصابة ببعض الأمراض العصبية.
  • تناول الأطعمة الدسمة.
  • زيادة الوزن.
  • نقص بعض المعادن والفيتامينات في الجسم مثل الحديد، وفيتامينات D، B12.
  • ارتفاع نسبة الكالسيوم والصوديوم.
  • كثرة السهر والنوم في وقت متأخر من الليل مما يُسبب الحاجة للنوم طوال ساعات النهار.
  • الإصابة بمرض النوم القهري وهو من الأمراض التي تُسبب كثرة النوم ويستلزم علاجه التدخل الطبي.

علاج كثرة النوم
توجد العديد من العادات الصحية التي تُسهم في علاج كثرة النوم، وأهمها:

  1. تحديد ساعة يوميًا للذهاب للفراش لتنظيم الساعة البيولوجية للجسم، بحيث يكون وقت محدد لنوم ووقت محدد للاستيقاظ.
  2. تغيير نمط التفكير خلال ساعات النهار، وتوجيه التفكير نحو الأمور الإيجابية، واستغلال الوقت لعدم الشعور بالنعاس.
  3. ممارسة التمارين الرياضية حتى لو كانت خفيفة، باستمرار وهذا لتنشيط الدورة الدموية وبالتالي تنشيط الجسم والبعد عن الشعور بالنعاس.
  4. التقليل من تناول الأطعمة الدسمة لأنها تبعث على الخمول والشعور بالنعاس.
  5. تخفيف الوزن الزائد لأن ثقل الجسم يُسبب الشعور بالخمول والحاجة للنوم.
  6. عدم أخذ قيلولة في النهار إلا في أوقات مبكرة إن لزم الأمر، فالنوم في وقت متأخر خلال النهار سيجعل من الصعب على الشخص النوم خلال الليل.
  7. استخدام الأدوية الخاصة بالتغلب على الشعور بالنعاس مثل ارمودافينيل.
  8. التوجه للطبيب لتغيير الأدوية التي يتم تناولها إن كانت هذه الأدوية تُسبب النعاس.
  9. تناول وجبات صحية في أوقات محددة من اليوم.
  10. الابتعاد عن الأمور التي تحول دون النوم مثل الأجهزة الإلكترونية وما شابه، كما يجب النوم في غرفة هادئة.
  11. أما إن كانت مشكلة كثرة النوم مرتبطة بمشاكل صحية، مثل مشكلة انقطاع التنفس خلال النوم، لإغن هناك جهاز يُسمى جهاز ضغط المجرى الهوائي، قد يصفه الطبيب لمن يعاني من هذه المُشكلة لمساعدته على النوم ليلًا.

أهمية النوم على الصحة العامة

  • يحتاج بعض الأشخاص إلى عدد ساعات أكبر من غيره لأداء بعض الأنشطة، ولكن بعض هذه الأنشطة ليست ضرورية مثل السهر والاستمتاع بالوقت، ولهذا فإن الوقت المخصص للنوم سوف يتأثر وبالتالي سيحتاج الجسم لتعويض هذه الساعات، إذ يمارسون هذه الأنشطة على حساب ساعات نومهم، وقد يجهل البعض أن هناك أمراض مرتبطة باضطراب النوم، مثل السكري، وأمراض القلب.

اترك رد