نصائح ذهبية لحياة سعيدة وهانئة!

0

في الكثير من الأحيان يخالجنا شعور بالضيق والتشاؤم دون أن يكون هنالك أية أسباب ظاهرة،لذا فزيارة طبيب نفسي أو خبير نفسي ليس أمرًا معيبًا على الإطلاق، فالطبيب النفسي هو المخوّل في الكثير من الأحيان على إرشادنا الى طريقة تفكير صحيحة تقينا من المشكلات النفسية التي تفرضها علينا الضغوطات اليومية والحياتية المتنوعة.

في المقال التالي، 4 نصائح مجانية لحياة سعيدة وهانئة وخالية من التعقيدات التي غالبًا ما تكون في رؤوسنا ليس الا، ألقي نظرة معنا عليها:

معظم المشكلات تكمن في رأسك!
معظم المشكلات تكمن في رأسك وهذا أمر واقعي، فأنت من يعظمها وأنت من يجعلها أقل وطأة عليك والأمر كله يحدث في رأسك. من هنا عليك أنت البدء بالنظر الى مختلف المسائل بطريقة مختلفة وأكثر إيجابية.

عبري عن مشاعرك ولا تلقي اللوم على الآخرين
أزعجك تصرف احدهم؟ لا تبادري الى لومه بالتسبب بإزعاجك لأن الأمر لن يحل المشكلة بل عبري في المقابل عن مشاعرك له فيحاول بدوره تصحيح الموقف.

إهتمي أكثر لنفسك وليس لآراء الآخرين
وهذا أمر لطالما رددناه، إهتمّي لنفسك ولما يجلب لك السعادة ولا تهتمي لآراء الآخرين لأنها تؤثر عليك بشكل معاكس وتعيقك من العيش بفرح.

أخرجي من “منطقتك الآمنة”
منطقة الراحة تشعرك بالسلام والطمأنينة نعم لكنها تقمعك من تحقيق أحلامك فهذه الأخيرة تتطلّب منك جرأة وإصرارًا والأهم أنها تتطلب منك المخاطرة!

اترك رد