أعراض وطريقة الوقاية من سرطان القالون Colon Cancer

0

سرطان القولون هو نوع من انواع السرطان التي تصيب الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة المعروف باسم القالون Colon يرتبط سرطان القولون بسرطان المستقيم على الأغلب يكون عبارة عن 15 سم في اخر الامعاء يوجد منهم نوعان النوع الاول السرطان القولوني المستقيمي يبدأ في الاغلب على هيئة كتلة صغيرة من الخلايا غير السرطانية تعرف باسم بوليب و بعد فترة من الزمن تتحول إلى كتل سرطانية تكون بالأول صغيرة بعد قليل تتطور الأعراض يمكن التعرف على سرطان القولون عن طريق الكشف المبكر قبل ان تتحول السلائل إلى اورام سرطانية و تكون الاعراض كتالي :

أولًا : تغيرات في النشاط المعوي و يتجلى ذلك في وجود الاسهال و الامساك و تغيرات في وتيرة التبرز و يستمر ذلك من اسبوع إلى اسبوعين .

ثانيًا : نزيف بفتحة الشرج مع وجود دم مع البراز .

ثالثًا : تبرز مصحوب بوجع بالبطن .

رابعًا : هبوط غير مبرر بالوزن .

خامسًا : التشنجات و المغص مع الاوجاع و الانتفاخات الغازية .

نعرف جميعًا أن الوقاية خير من العلاج لذلك نستعرض سويًا نصائح للوقاية من سرطان القولون قبل الحدوث :-

نصائح للوقاية من سرطان القولون :

لتحمي نفسك من الاصابة بمرض سرطان القولون عليك اتباع النصائح التالية بعضها غذائي و بعضها بالصحة العامة :

أولًا : استعمال اواني الطهي الصحية يفضل استعمال الواني الفخارية أو السيراميك او التيفال لكن عند الخدش يجب على الفور التخلص منها و استبدالها بأواني جديدة لاني تزيد من احتمالية الاصابة بالسرطان حيث انها تسمح لحمض perflurooctanic بالتسرب إلى الطعام مما يساعد على نمو الخلايا السرطانية لذلك يجب اختيار الاواني الفخارية لأنها لا تتسرب إلى الطعام على المدى البعيد لكن الاولي الاخرى يجب تجديها كل 6 اشهر .

ثانيًا : اتباع نظام غذائي صحي يزيد من فرص القضاء على سرطان القولون مثل تناول الأسماك لأنها تقي من سرطان القولون و المستقيم بسبب احتواءها على الاميغا 3 التي تجعل منه اداة مهمة لمحاربة الالتهابات و الجذور الحرة المسببة للسرطان مع تناول الألياف الغذائية من مصادرها الكاملة و تناول الحبوب الكاملة حيث ان تناول 90 جرام فقط باليوم من الألياف يقلل من خطر الاصابة بسرطان القولون بنسبه 20% الخضروات الورقية و الفاكهة و اليقوليات هي المادة الخام الاساسية لألياف الغذائية ، الكاكاو في دراسة حديثة اكتشفوا ان الكاكاو يقلل من خطر الاصابة بسرطان القولون و ايضًا الزنجبيل ، كما ان التوت يحتوي على مركبات الانثوسيانين التي تقلل من خطر الاصابة بالتهابات الامعاء بالتالي تكوين الكتل السرطانية .

ثالثًا : ممارسة التمارين الرياضية في دراسة تم اجراءها في جامعة ميشييغان اثبتت ان ممارسة التمارين الرياضية بانتظام ليس يقي فقط من امراض القلب و الاوعية الدموية بل يقي من جميع الامراض السرطانية و على رأسها سرطان القولون لان الرياضة تساعد على امتصاص الغذاء و صرفة من الجسم بشكل آمن و سلس .

دراسات و ابحاث :

في دراسة قامت بها دورية هارفارد الصحية اشارات ان استخدام اللحوم المصنعة كالسجق و البوجر و شرائح اللحم الباردة بشكل مفرط يزيد من خطر الاصابة بسرطان القولون و المستقيم في البداية كانت الاسباب غير واضحة إلى حين اعلنت منظمة الصحة العالمية قريبًا ان اللحوم المصنعة و الحمراء تفرز مواد كيميائية عند الشوي او التحمير هي التي تتسبب في تكوين الخلايا السرطانية و السبب الرئيس في الاصابة بسرطان القولون و المستقيم ، كما انه يؤدي الاصابة بيه إلى عوامل خطيرة خصوصًا للأشخاص المصابون بالسمنة لذلك اوصت الدراسة بالأخير على ضرورة ممارسة النشاط البدني و و الاخذ في الاعتبار التمارين حسب كلا من العمر و الوزن مع تناول الفاكهة و الخضر لانها تحتوي على مواد كيميائية تعرف باسم فيتو و ايضًا مواد الكويرستين الموجودة بالبصل و التفاح و مواد الكركمين الموجودة بالكركم كل تلك المواد تقي من خطر الاصابة بسرطان المستقيم و القولون .

اما في دراسة لصحفية دي فيلت الالمانية قامت بعمل مقارنة بين المرضى المصابون بالسرطان و غيرهم من حيث العادات وجدوا ان السبب الرئيس للوقاية من سرطان القولون :

أولًا : الابتعاد عن التدخين .

ثانيًا : عدم شرب الخمر .

ثالثًا : تناول الالياف الغذائية .

رابعًا : ممارسة النشاط البدني .

خامسًا : مراقبة الوزن حيث لا يتعدى محيط الخصر للسيدات نحو 80 سم و الرجال 95 سم .

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :