تعرف على علاج جفاف المهبل عند النساء بعد سن اليأس Vaginal dryness after menopause

0


قالَ باحِثون إنَّه يُمكن للنِّساء في مرحلة ما بعد سنّ اليأس استخدام تحامِيل تحتوي على هرمون DHEA، فمن شأن ذلك أن يُقلِّلَ من جفاف المهبل والشعور بالانزِعاج والألم في أثناء المُعاشرة الزوجيَّة، وذلك بدون زِيادة المُستويات العامة لهرمون الإستروجين.

أضافَ الباحِثون أنَّ هرمون DHEA، هو من الهرمونات المُضادَّة للشيخوخة ويُفرِزه البدن عند النِّساء والرِّجال، وهو يُستخدَم على شكل مُكمِّلات لتحسين مهارات التفكير عند كِبار السنّ؛ ولكنَّه أيضاً من الطلائع الهرمونيَّة للإستروجين والتِّستوستيرون، ولهذا السبب، تتناول المرأة التي لديها مُستويات مُنخفِضة من هرموناتٍ مُعيَّنة مُكمِّلات هرمون DHEA، لتحسين عافيتها وحياتها الزوجية.

قالت الدكتورة جوان بينكرتون، المُديرة التنفيذيَّة لجمعيَّة سن اليأس في أمريكا الشماليَّة: “على الرغم من أن هذه الزمرة الدوائيَّة هي زمرة هرمونيَّة، إلا أن آليات عملها تبدو موضعيَّةً في المقام الأوَّل وبأدنى تأثيرات جانبيَّة، باستثناء الإفرازات المهبليَّة التي يُسبِّبها استخدام التحميلة”.
بيَّنت الدِّراسة أنَّه بدون المُعالجة الهرمونيَّة بعد سنّ اليأس، تنكمِشُ النُّسج المهبليَّة وينخفِضُ إفرازها للرطوبة، ممَّا يُؤدِّي إلى الشعور بالانزِعاج في أثناء المُعاشرة الزوجيَّة ومشاكل مهبليَّة وبوليَّة.

اشتملت الدِّراسة على 325 امرأة استخدمنَ التحاميل التي تحتوي على هرمون DHEA بشكلٍ يومي، وعلى 157 امرأةٍ استخدمن دواءً وهميَّاً (مجموعة المُقارنة)؛ وقال الباحِثون إنَّ النِّساء في المجموعة الأولى تحسَّن لديهنَّ الجفاف المهبليّ بشكلٍ ملحُوظ من بعد المُعالجة لمدَّة 12 أسبوعاً، وذلك بالمُقارنة مع النِّساء في المجموعة الثانية.

قالت بينكرتون: “يبدو أنَّ عمل هذا الهرمون يتمركز بشكلٍ كامِلٍ في خلايا المهبل، الأمر الذي لا يُؤدِّي إلى إفراز كميَّات كبيرة من هرمونات الجنس، ممَّا يعني أنَّ استخدام هرمون DHEA في داخل المهبل، يُؤدِّي إلى تجنُّب ارتفاع مُستويات الهرمونات التي تُحرِّضُ نُسج الثَّدي أو بِطانة الرَّحِم، وهي مسألة تُثير القلق عند النِّساء اللواتي يُواجِهن خطر أنواع السرطان الحسَّاسة لهرمون الإستروجين estrogen sensitive cancers، أو عودة السرطان في تلك الأعضاء من البدن”.

قالت الدكتورة إليزابيث كافالير، اختصاصيَّة الجهاز البوليّ في مستشفى لينوكس هيل/نيويورك: “أعتقد أنَّ استخدام هرمون DHEA في داخل المهبل، هو بديل جيِّد عن الدُّهون (الكريمات) التي تحتوي على الإستروجين بالنسبة إلى النِّساء في مرحلة ما بعد سنّ اليأس واللواتي يُعانين من ضمور في نُسج المهبل ويظهر على شكل جفافٍ مهبليّ وألم في أثناء المُعاشرة الزوجيَّة”.

“لا يزيد استخدام هرمون DHEA في داخل المهبل من خطر تعرُّض المرأة إلى تأثيرات هرمون الإستروجين، وهي مسألة تُثير قلق العديد من النِّساء، مثل فرط تنسُّج بِطانة الرَّحِم endometrial hyperplasia (أي زيادة ثخانة بِطانة الرَّحِم التي يُمكنِها ان تزيد من خطر السرطان)، وسرطان الثَّدي”.

المصدر

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :