حرقة المعدة لدى الحامل

1

أنت حامل وتُعانين من حرقان المعدة وحموضتها؟ بالطبع هي من أكثر الأمور التي تزعج المرأة خلال الحمل خصوصاً في الأشهر الثلاثة الأخيرة وتختلف الحموضة من امرأة الى أخرى، وتحصل بعد تناول الطعام مباشرة.

تزيد “الحموضة ” الحموضة نتيجة زيادة إفراز بعض الهرمونات كالبروجسترون بالإضافة الى الضغط الدائم على المعدة جراء نمو الجنين.

لا تختفي الحموضة إلاّ بعد الولادة لكن يمكن تخفيف عوارض الحموضة في المعدة عبر اتباع الإرشادات التالية:
أولاً: تجنبي المشروبات التي تحتوي على الكافيين كالقهوة والشاي.

ثانياً: ابتعدي عن الأطعمة الدسمة كالوجبات السريعة، التشيبس، البسكويت والحلويات.

ثالثاً: لا تتناولي الوجبات الكبيرة واللجوء الى الوجبات الصغيرة المتعددة خلال اليوم.

رابعاً: امضغي الطعام جيداً لأن تناول الطعام بشكل سريع يزيد الأمر سوءاً.

خامساً: ابتعدي عن الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من البهارات.

سادساً: تناولي قطعة صغيرة من الخبز عند الإستيقاظ من النوم.

سابعاً: ارتدي الملابس الواسعة لأنّ الضيقة تزيد الضغط على المعدة.

ثامناً: انتبهي الى كمية الوزن المكتسبة خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة لأن زيادة الوزن بشكل كبير تزيد الضغط على المعدة.

تاسعاً: لا تنامي مباشرة بعد تناول الطعام وانتظري على الأقل ثلاث ساعات بعد تناول الوجبة الأخيرة.

عاشراً وأخيراً: تناولي الأدوية التي تقضي على الحموضة بعد استشارة الطبيب المختص.

شارك هذا الموضوع

تعليق واحد

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :