حساب عدد اللقمات سيساعد على إنقاص الوزن

0

أشارَت دِراسةٌ حديثةٌ إلى أنَّ عدَّ لقمات الطعام يُمكن أن يُساعِدَ الإنسانَ على إنقاص وزن البدَن.
اشتَملت الدِّراسةُ على 61 مُشارِكاً، طلب منهم الباحِثون إحصاءَ عدد اللقمات التي يتناولونها في كل يوم، وأن يلتزِموا بالتقليل من عددها بنسبةٍ تتراوَح بين 20 إلى 30 في المائة خلال الأسابِيع الأربعة التالِية؛ كما رصدوا أيضاً مدخولَ المُشارِكين من السوائل الأخرى من غير الماء.
قال الباحِثون إنَّ 41 مُشارِكاً التزموا بما طُلِب منهم، ونجحوا في إنقاص حوالي 1814 غراماً من وزن البدن في أثناء فترة المُتابعة (4 أسابيع)، وهو يكاد يتطابق مع ما تنصح به المراكزُ الأمريكيَّة لمُكافَحة الأمراض والوِقاية منها بالنسبة إلى إنقاص وزن البدن بشكلٍ سليم.
قال المُشرِفُ على إعداد الدِّراسة جوش ويست، الأستاذ المُساعِد في علوم الصحَّة لدى جامعة بريغام يونغ/وِلاية يوتا: “تُؤكِّدُ نتائجُ هذه الدِّراسة مسألةً نعرفِها من قَبل، وهي أنَّ استِهلاكَ كميَّة أقلّ من الطعام يُحدِثُ فرقاً في وزن البدَن. نحن لا نُشجِّع الناسَ على التضوُّر جُوعاً، إنَّما ندعوهم إلى تناوُل كميَّات من الطعام أقلّ ممَّا يفعلون حالياً”.
قال مُساعِدُ مُعِدّ الدِّراسة بِن كروكستون، الأستاذ المُساعد في علوم الصحَّة: “نحتاج إلى إجراء المزيد من الأبحاث لتحدِيد ما إذا كانت هذه الطريقةُ تُؤدِّي إلى إنقاص وزن البدن على المدى الطويل”.
“كانت نتائجُ الدِّراسة مُشجِّعةً إن أخذنا في الاعتبار الفترةَ الزمنية القصيرة التي احتاج إليها المُشارِكون لإنقاص هذه الكمية من وزن البدَن، ونحتاج الآن إلى متابعة هذه النتائج لمعرِفة ما إذا كانوا سينجحون في المُحافظة على وزن البدن، أو إنقاص المزيد من الوزن”.
قالَ الباحِثون إنَّ عدَّ اللقمات يُمكن أن يُستخدَم كطريقةٍ فعَّالةٍ ومُتاحةٍ لإنقاص الوزن عند حوالي 70 في المائة من الأمريكيين الذين يُعانون من الوزن الزائد.
قالَ كروكستون: “نحن نستهلِك كميَّات من السُّعرات الحراريَّة أكثر ممَّا كُنَّا نفعله منذ جيل أو جيلين، ناهيك عن أنَّ حياتنا أصبحت أكثر خُمولاً؛ وما نودُّ قوله هو أنَّ التقليلَ من عدد اللقمات بنسبة 20 في المائة فقط يُمكن أن يُحدِث فرقاً في وزن البدَن”.

هيلث داي نيوز، روبرت بريدت، الأربعاء 4 تشرين الثاني/نوفمبر 2015

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :