للتخلص من الامساك او القبض بعد الولادة

1

من الطبيعي جداً أن تُعاني المرأة من الإمساك بعد الولادة ولن تتمكن من الإخراج لبضعة أيام منذ بداية النفاس، وقد تشعر بالخوف من الذهاب إلى الحمَّام إذا كان لديها غُرز أو قطب أو كدمات، لكن لماذا تُصاب الأم بالإمساك بعد الولادة؟! .. التفاصيل فيما يلي ..

هُناك أسباب جسدية للإصابة بالإمساك بعد الولادة منها أن معدلات هرمون البروجسترون المرتفعة في جسمك تجعلكِ خلال فترة الحمل تعانين من الإمساك، ويصبح عمل الجهاز الهضمي أبطأ بشكلٍ كبير أثناء المخاض، وربما تكونين قد أخذتِ أدوية مسكنة للألم أثناء المخاض والتي تؤدي إلى إبطاء حركة أمعائكِ.

وهناك إحتمال وجود مشكلة في الأمعاء إذا إستخدم فريقكِ الطبي ملقط الجراحة أو الجفت لمساعدتك على الولادة، أو كنتِ قد أنجبت طفلاً من قبل، أو كنتِ تأخذين أقراص الحديد المكمّلة أو مضادات الإكتئاب، وكلاهما يُمكن أن يُسبب الإمساك.

هل ستشعرين بالألم عند الإخراج إذا كُنتِ تُعانين من الإمساك بعد الولادة؟

من غير المحتمل أن تشعري بالألم فقد تجدين أنك تشعرين بالخدر تماماً في المنطقة الواقعة بين المهبل والشرج (منطقة العجان لديك)، لأن الأعصاب في المنطقة داخل وحول المهبل تتمدّد بعد ولادة طفلك، لذلك قد لا تشعرين كثيراً بالألم عندما تتبرزين لأول مرة.

وربما يؤدي قلقكِ وتوتركِ من القيام بعملية التبرز إلى جعل الأمور أسوأ، فقد يؤدي شعوركِ بالتوتر إلى تضييق القناة الشرجية بدلاً من الإسترخاء لجعلها تتوسع لذلك حاولي شغل نفسكِ بقراءة مجلة أو كتاب عندما تكونين في الحمام، وإذا كان لديكِ غرز أو قطب، لا تقلقي بشأن تمزقها عندما تذهبين إلى الحمام فقد يزداد إحتمال حدوث الضرر بسبب عدم قيامكِ بذلك، لأن الإمساك يؤدي إلى تمدد قاع حوضك.

كيف يمكنك التخلص من الإمساك بعد الولادة؟

إبدئي بالأكل والشرب بإنتظام في أسرع وقت بعد ولادة طفلك، وحاولي تناول الأطعمة الغنية بالألياف، خاصة الفواكه، وإشربي الكثير من السوائل، فسيساعدك تناول السوائل في تليين برازكِ أكثر وتسهيل خروجه، وقد تجعلكِ الرضاعة الطبيعية تشعرين بالعطش وهكذا ستحتاجين للشرب أكثر.

إنهضي من السرير في أقرب وقت ممكن بعد ولادة طفلك وإمشي لمسافات قصيرة حول جناح الولادة، أو حول منزلكِ، حيث أنكِ تقللين بذلك من إحتمال الإصابة بالإمساك، وإذا شعرتِ أخيراً برغبة في الذهاب إلى الحمام لا تتجاهلي ذلك وإجلسي بشكلٍ كامل على مقعد الحمام ولا تجلسي على حافته أو حتى تحاولي إتخاذ وضعية الجلوس فوقه بدون أن تجلسي عليه فعلياً، وتتمثل الفكرة في ذلك بإتخاذ وضعيه قريبة من وضعية جلوس القرفصاء، والتي تُعتبر مثالية للقيام بعملية التبرز.

ماذا تفعلين إذا حاولتِ الإخراج ولكنكِ ما زلتِ غير قادرة عليه؟

لن يُساعد الدفع أو الشد في تخفيف الإمساك، وربما يجعلك تتألمين ويُفضَّل في هذه الحالة تجريب تمارين البطن التالية لتحريك العضلات من دون شدّ أو جهد: ضعي يديكِ على بطنكِ، ثم إسحبي عضلات بطنكِ بحيث يتسطح بطنكِ ويتوسع خصركِ، والآن إفعلي العكس وإدفعي عضلات بطنك إلى الخارج بإتجاه يديكِ، كرري ذلك 10 مرات، وإذا لم يحدث أي شيء لا تضغطي على نفسكِ وقومي ببعض حركات الشدّ والنفخ ثم حاولي مرة أخرى، وإذا لم تظهر نتيجة إيجابية بعد ثلاثة أو أربعة أيام، عليكِ زيارة طبيبتكِ لتجريب ملينٍ ما، ولتجنب الإمساك المزمن إليكِ بعض النصائح:

– لا تأخذي أدوية يعتبر الإمساك من آثارها الجانبية، مثل بعض أنواع المسكنات، لذلك أطلبي المشورة من طبيبتكِ قبل تناول أي دواء.

– تناولي وجبات منتظمة تحتوي على الكثير من الفواكه والخضروات، وإشربي الكثير من السوائل.

– إحرصي على ممارسة التمارين الرياضية يومياً، فقد يفي المشي السريع مع أخذ طفلكِ في عربته بالغرض.

– تحدثي إلى طبيبتك إذا كنتِ تُعانين من البواسير أو التشققات الشرجية، لأنها قد تزيد حالة الإمساك سوءً.

– إذهبي فوراً لقضاء حاجتكِ حال شعوركِ بذلك ولا تتجاهلي هذا الأمر.

هل لديكِ معلومات حول التخلص من الإمساك بعد الولادة؟! .. شاركينا تجربتكِ ..

شارك هذا الموضوع

تعليق واحد

  1. مصطفى صبرى عبد العزيز بتاريخ

    معلومات كويسه بس انا مراتى عانت كتير جدا من الامساك لمدة تلات شهور بعد الولادة لانها اتخيطت مرتين فوق بعض لانها وقعت فى المرة الاوله فكن صعب عليها عمل حمام بشكل طبيعى يا ريت معلومات اكتر عن الامساك بعد الولادة

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :